مباشر مصر دوت نت

أخبار مصر عند أطراف أصابعك

طب الذكورة ||| اخبار الصحة ||| ابادة النمل
أخبار التقنية

روسيا تفتح تحقيقًا جنائيًا مع “فيس بوك”.. اعرف السبب

[ad_1]

فتحت روسيا قضية جنائية ضد شركة Meta Platforms الأم لشركة فيس بوك، بعد أن غيرت الشبكة الاجتماعية قواعد خطاب الكراهية للسماح للمستخدمين بالدعوة إلى “الموت للغزاة الروس” في سياق الحرب مع أوكرانيا، وطلب المدعون العامون الروس من المحكمة تصنيف شركة التكنولوجيا الأمريكية العملاقة على أنها “منظمة متطرفة”، وقال منظم الاتصالات إنه يقيد الوصول إلى Meta Instagram.


 


وقالت لجنة التحقيق الروسية: “رُفعت قضية جنائية.. فيما يتعلق بدعوات غير قانونية للقتل والعنف ضد مواطني الاتحاد الروسي من قبل موظفي شركة ميتا الأمريكية ، التي تمتلك شبكات التواصل الاجتماعي فيسبوك وإنستجرام”، وتقدم اللجنة تقاريرها مباشرة إلى الرئيس فلاديمير بوتين. ولم يتضح على الفور ماهية عواقب القضية الجنائية، ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من ميتا ردا على طلب من رويترز.


 


وبعد أسبوعين من الحرب الروسية في أوكرانيا ، قال متحدث باسم ميتا يوم الخميس إن الشركة خففت مؤقتًا قواعد الخطاب السياسي ، مما سمح بنشر منشورات مثل “الموت للغزاة الروس” ، على الرغم من أنها لن تسمح بدعوات للعنف ضد المدنيين الروس، وقال ميتا إن التغيير المؤقت يهدف إلى السماح بأشكال من التعبير السياسي تنتهك عادة قواعدها. وقال مجلس الرقابة التابع لها يوم الجمعة إنه يتابع الحرب في أوكرانيا عن كثب وكيف تستجيب ميتا.


 


وأظهرت رسائل بريد إلكتروني داخلية اطلعت عليها رويترز أن الشركة الأمريكية سمحت مؤقتًا بنشر منشورات تدعو إلى وفاة بوتين أو الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو، وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين “نأمل ألا يكون ذلك صحيحًا لأنه إذا كان صحيحًا ، فهذا يعني أنه سيتعين اتخاذ أكثر الإجراءات حسماً لإنهاء أنشطة هذه الشركة”.


 


 


 

[ad_2]

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مدونة صحيح الدين ||| الخليج برس ||| جيزان نت ||| التنوير نيوز
---------------------------
مختصر ||| تفاصيل ||| محطات ||| يلا شوت ||| زيادة عدد متابعين انستقرام |||