مباشر مصر دوت نت

أخبار مصر عند أطراف أصابعك

طب الذكورة ||| اخبار الصحة ||| ابادة النمل
أخبار التقنية

كل ما تريد معرفته عن تسجيل أصوات على سطح المريخ

[ad_1]


قال علماء إن التسجيلات الصوتية الأولى على سطح المريخ تكشف عن كوكب هادئ به هبوب رياح عرضية حيث سيكون لسرعتين مختلفتين من الصوت تأثير غريب على السمع.


 


بعد هبوط المسبار المسبق التابع لوكالة ناسا على سطح المريخ في فبراير من العام الماضى، بدأ ميكروفونا التسجيل، مما سمح للعلماء بسماع شكله على الكوكب الأحمر لأول مرة.


 


وكانت دراسة نُشرت في مجلة Nature يوم الجمعة الماضية، قدم العلماء خلالها تحليلهم الأول لخمس ساعات من الصوت التقطته ميكروفونات Perseverance.


 


وقال سيلفستر موريس، المؤلف الرئيسي للدراسة والمدير العلمي المشارك لسيارة SuperCam بحجم علبة الأحذية المثبتة على سارية العربة الجوالة التي تحتوي على الميكروفون الرئيسي، إن الصوت كشف عن اضطراب غير معروف سابقًا على سطح المريخ حسبما نقل موقع TheNews.


 


وقال موريس لوكالة فرانس برس إن الفريق الدولي استمع إلى رحلات مروحية إنجينيتي الصغيرة، وهي مركبة شقيقة للمثابرة، وسمعوا أصوات صاعق الليزر في العربة الجوالة لدراسة تركيبها الكيميائي، وهو ما أحدث صوت “صوت طقطقة”.


 


وقال “كان لدينا مصدر صوت محلي للغاية، على بعد مترين وخمسة أمتار (ستة إلى 16 مترا) من هدفه، وعرفنا بالضبط متى سيطلق”.


 


وأكدت الدراسة لأول مرة أن سرعة الصوت تكون أبطأ على سطح المريخ، حيث تسافر بسرعة 240 مترًا في الثانية، مقارنةً بسرعة الأرض البالغة 340 مترًا في الثانية.


 


وقالت الدراسة إن هذا كان متوقعا لأن الغلاف الجوي للمريخ يحتوي على 95% من ثاني أكسيد الكربون – مقارنة بـ 0.04% للأرض – وهو أرق بنحو 100 مرة، مما يجعل الصوت أضعف بمقدار 20 ديسيبل.


 


لكن العلماء فوجئوا عندما أخذ الصوت الصادر عن الليزر 250 مترا في الثانية – 10 أمتار أسرع مما كان متوقعا، قال موريس: “لقد أصبت بالذعر قليلاً”، “لقد أخبرت نفسي أن أحد القياسين كان خاطئًا لأنه على الأرض لديك سرعة صوت واحدة فقط.”


 


لقد اكتشفوا أن هناك سرعتين للصوت على سطح المريخ – واحدة للأصوات عالية النبرة مثل انطلق الليزر، والأخرى للترددات المنخفضة مثل أزيز دوار المروحية، هذا يعني أن آذان الإنسان سوف تسمع الأصوات عالية النبرة في وقت أبكر قليلاً.


 


وقال موريس: “على الأرض تصل إليك أصوات الأوركسترا بنفس السرعة، سواء كانت منخفضة أو عالية، لكن تخيل على المريخ، إذا كنت بعيدًا قليلاً عن المسرح، فسيكون هناك تأخير كبير”.


 


وقال معهد الأبحاث الفرنسي CNRS في بيان: “كل هذه العوامل ستجعل من الصعب على شخصين إجراء محادثة على بعد خمسة أمتار فقط (16 قدمًا)”.


 


وقال المركز إن الهدوء كان هادئًا للغاية على كوكب المريخ لدرجة أن العلماء كانوا يخشون مرارًا وتكرارًا أن يكون هناك خطأ ما، مما قد يثير ذكريات محاولتين سابقتين فاشلتين في عامي 1999 و 2008 لتسجيل الصوت هناك.


 


وقال العلماء في بيان مرتبط بالدراسة “هناك القليل من مصادر الصوت الطبيعية باستثناء الريح”، وقالت الدراسة إن الميكروفونات التقطت العديد من أصوات “الصرير” و”القعقعة” عندما تفاعلت العجلات المعدنية للمركبة مع الصخور.

[ad_2]

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مدونة صحيح الدين ||| الخليج برس ||| جيزان نت ||| التنوير نيوز
---------------------------
مختصر ||| تفاصيل ||| محطات ||| يلا شوت ||| زيادة عدد متابعين انستقرام |||